تسجيل الدخول
الأربعاء 23 أكتوبر 2019  |   | 

أخبار الجامعة

تكريم الفائز بأول منحة يقدمها برنامج العمل الخيري الإستراتيجي بجامعة الأمير سلطان

الثلاثاء 13 يونيو 2017

تكريم الفائز بأول منحة يقدمها برنامج العمل الخيري الإستراتيجي بجامعة الأمير سلطان


أقام برنامج العمل الخيري الإستراتيجي بجامعة الأمير سلطان يوم الاثنين 17 رمضان 1438 الموافق 12 يونيو 2017 بمقر الجامعة حفلا لتكريم الفائز بأول منحة يقدمها البرنامج وهو جمعية السكري السعودية الخيرية.

حفل التكريم أقيم بحضور سعادة مدير الجامعة الدكتور أحمد بن صالح اليماني وشركاء البرنامج كل من صاحبة السمو الملكي الأميرة البندري بنت عبدالرحمن الفيصل المديرة العامة لمؤسسة الملك خالد الخيرية والأستاذ خالد أحمد الجفالي وحرمه الأستاذة ألفت مطلق المطلق، بالإضافة إلى ممثل الجهة المكرمة الأستاذ عبدالعزيز بن سعد الحميدي رئيس مجلس إدارة جمعية السكري السعودية الخيرية.

تضمن الحفل فلما تعريفيا بالبرنامج بالإضافة إلى عرض لتجربة جامعة الأمير سلطان في إدراج هذا البرنامج الذي يعتبر الأول من نوعه في المملكة والمنطقة ضمن برامجها الأكاديمية، وكذلك نبذة عن المشروع الفائز بأول منحة يقدمها البرنامج، وأخيرا توقيع اتفاقية المنحة.

الجدير بالذكر أن برنامج العمل الخيري الإستراتيجي ـ الذي يعد أول برنامج أكاديمي تطبيقي من نوعه في المملكة والمنطقة ـ يهدف إلى تطوير مفاهيم العمل الخيري والاجتماعي لدى الطلاب وزيادة وعيهم بأهميته ودوره في تنمية المجتمع، إضافة إلى تنمية حسهم الاجتماعي وتعزيز روح المبادرة لديهم واتخاذ القرار فيما يتعلق بخدمة مجتمعهم وما يعود عليه بالنفع.

وكان اختيار الفائز بالمنحة الأولى للبرنامج تم من قبل طلاب المقرر عبر اتباع آلية محددة تعتمد على معايير واضحة طورها طلاب المقرر تحت إشراف أستاذ المادة الدكتور يزيد بن محمد الفاخري بالتعاون مع الشريك الإستراتيجي للبرنامج مؤسسة الملك خالد الخيرية، تقوم على الدراسة الميدانية لمشاريع الجمعيات الخيرية العاملة في منطقة الرياض، وتصنيفها ودراسة عائدها التنموي على المجتمع.

فتم اختيار مشروع برنامج "وقاية المصابين وغير المصابين بمرض السكري" لجمعية السكري السعودية الخيرية الذي يهدف إلى الحد من ازدياد عدد المصابين بالسكري وتوعية المرضى والمجتمع بخطورة داء السكري ومضاعفاته. وهو برنامج ينفذ بإشراف متخصصين، حيث يعنى بزيادة الوعي حول مرض السكري وتدريب المصابين وغير المصابين بالمرض على طرق الوقاية منه ومن مضاعفاته، بالإضافة إلى توفير أجهزة قياس السكر مجانا للمرضى مع تدريبهم على استخدامها.

وتبلغ قيمة منحة البرنامج (20.000) دولار، عشرة منها مقدمة من الأستاذ خالد الجفالي والأستاذة ألفت المطلق وعشرة مقدمة من مؤسسة الملك خالد الخيرية.