PSU

إجراءات الاختبار النهائي

المادة الحادية والثلاثون

يجوز لمجلس الكلية تشكيل لجنة تتعاون مع الأقسام في تنظيم إجراءات الاختبارات النهائية. وتكون مهام هذه اللجنة مراجعة كشوف رصد الدرجات وتقديمها إلى اللجنة المختصة خلال مدة لا تزيد على ثلاثة أيام من تاريخ اختبار أي مقرر.

القاعدة التنفيذية للمادة الحادية والثلاثين

يجب تقديم جميع الدرجات النهائية لعمادة القبول والتسجيل بحلول الموعد النهائي المحدد في التقويم الأكاديمي.

المادة الثانية والثلاثون

يجوز لمجلس الكلية أن يطبق مبدأ السرية التامة في إجراءات الاختبارات النهائية.

القواعد التنفيذية للمادة الثانية والثلاثين

يجب على أستاذ المقرر إعداد الاختبارات بدقة وسرية تامة؛ فالأستاذ هو المسؤول الوحيد عن تصوير أوراق الاختبار في مركز النسخ وجمعها بنفسه.

المادة الثالثة والثلاثون

يضع أستاذ المقرر أسئلة الاختبار، ويجوز لمجلس الكلية عند الضرورة تعيين أستاذ آخر لكتابة الأسئلة بناءً على توصية رئيس القسم.

المادة الرابعة والثلاثون

يصحح أستاذ المقرر أوراق الاختبار النهائي لمقرره، ويجوز لرئيس القسم عند الضرورة تعيين أستاذ متخصص أو أكثر للمشاركة في عملية التصحيح. ويجوز لمجلس الكلية أيضًا إسناد التصحيح لأستاذ آخر، عند الحاجة.

القواعد التنفيذية للمادة الرابعة والثلاثين

قد تسند عملية تصحيح أوراق الاختبار لمدرسي مقرر محددين في حالة إجراء اختبار عام لجميع شعب أحد المقررات، بغض النظر عن الشعب التي يقومون بتدريسها.

المادة الخامسة والثلاثون

يرصد الأستاذ الذي يصحح الاختبار النهائي الدرجات التي يحصل عليها الطلاب في كشوف رصد الدرجات المعدة خصيصًا لهذا الغرض، ويوقع باسمه على الورقة، ومن ثم يوقعها رئيس القسم.

القواعد التنفيذية للمادة الخامسة والثلاثين

  1. يسجل أستاذ المقرر الدرجات التي حصل عليها طلابه في نظام معلومات الطالب الإلكتروني عبر الإنترنت، ويطبعها على النماذج المعدة من قبل عمادة القبول والتسجيل ومن ثم يوقع باسمه على النماذج.
  2. يقوم أستاذ المقرر بتسليم نماذج درجات الطالب إلى رئيس القسم الذي يقوم أيضًا بالتوقيع على النماذج.
  3. يجب على أستاذ المقرر تقديم النماذج إلى عمادة القبول والتسجيل في الموعد النهائي الذي تحدده العمادة.
  4. لا يجوز تصحيح أو تغيير أي تقدير بعد تسليم أوراق التقديرات لعمادة القبول والتسجيل، إلا إذا قدم أستاذ المقرر طلبًا كتابيًّا يشير إلى أن التقدير غير صحيح موضحًا كيف حدث ذلك. يجب أن يتم اعتماد هذا الطلب من قبل رئيس القسم وعميد الكلية، ويجب إبلاغ عمادة القبول والتسجيل بهذه التغييرات في موعد لا يتجاوز بداية فترة الاختبار النهائي للفصل الدراسي التالي. ستظهر الدرجة المصححة لاحقًا في السجل الأكاديمي للطالب.

المادة السادسة والثلاثون

لا يجوز إجراء أكثر من اختبارين للطالب في يوم واحد، ويجوز لمجلس الجامعة استثناء هذه القاعدة حسبما يراه مناسبًا.

القواعد التنفيذية للمادة السادسة والثلاثين

  1. تحدد عمادة القبول والتسجيل مواعيد الاختبارات النهائية للطالب، ولا يخضع أي طالب لأكثر من اختبارين في نفس اليوم.
  2. في كل فصل دراسي، تقوم عمادة القبول والتسجيل بإعداد جدول الاختبارات النهائية، الذي يتضمن تاريخ، ووقت، ومكان إجراء الاختبارات، وذلك لتحقيق ما يلي:
    1. ‌ الحفاظ على جداول خالية من التعارض المباشر في الاختبارات النهائية قدر الإمكان.
    2. ‌ حجز فصول وقاعات للاختبارات.
    3. ‌ إبلاغ الأقسام والطلاب بجداول الاختبارات النهائية قبل أسبوع على الأقل من بداية الاختبارات، كما هو مبين في التقويم الأكاديمي.
  3. يجب على جميع الأساتذة والطلاب التقيد بجدول الاختبارات المعد من قِبل عمادة القبول والتسجيل.
  4. يحق لأستاذ المقرر أن يعوض الطلاب الذين يجدون تعارضًا في وقت الاختبار النهائي باختبار بديل، بموافقة نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية (VRAA) والأقسام المعنية. ويتم تحديد الاختبار التعويضي خلال فترة الاختبارات النهائية.
  5. يمكن تغيير الجدول الزمني للاختبار النهائي لمقرر معين في حال تقديم مبررات مقبولة، بناءً على اقتراح أستاذ المقرر وتوصية رئيس القسم، ويجوز لمجلس الكلية اتخاذ القرار بهذا الشأن بالتنسيق مع عمادة القبول والتسجيل على أن يكون الموعد الجديد المقترح للاختبار خلال فترة الاختبارات النهائية.
  6. بعد موافقة نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية (VRAA) يجوز لأستاذ المقرر إجراء اختبارات أو واجبات للطلاب بديلة عن الاختبار النهائي، إذا كان المقرر لا يتطلب اختبارًا نهائيًّا، بحسب توصيف المقرر.

المادة السابعة والثلاثون

لا يُسمح لأي طالب بدخول مكان الاختبار بعد مضي 30 دقيقة من بدء الاختبار، ولا يسمح له بالخروج من الاختبار قبل مضي 30 دقيقة من بدايته.

المادة الثامنة والثلاثون

الغش في الاختبار أو الشروع فيه أو مخالفة التعليمات وقواعد إجراء الاختبار أمور يعاقب عليها الطالب وفق لائحة تأديب الطلاب الصادرة عن مجلس الجامعة.

القواعد التنفيذية للمادة الثامنة والثلاثين

  1. الغش عمل مشين، ولا يمت للأخلاق بصلة، ويجب على أعضاء هيئة التدريس والطلاب الالتزام بالنزاهة والصدق؛ لضمان دقة التقديرات.
  2. يجب على الطالب تنفيذ جميع الأعمال أو المتطلبات الأكاديمية المنوطة به، دون أي مساعدة غير مسموح بها من أي نوع.
  3. يجب على أستاذ المقرر الحرص عند الإشراف على الأعمال الأكاديمية والتحقق منها، بحيث يشجع الطلاب على الصدق والاجتهاد عند القيام بعملهم الأكاديمي.
  4. إذا اكتشف الأستاذ أي حالة من حالات عدم نزاهة الطالب في الواجبات أو تنفيذ أي متطلبات أخرى للمقرر الدراسي، فإنه يتحمل مسؤولية اتخاذ الإجراء المناسب، مثل إعطاء الطالب درجة صفر لهذا الواجب أو الواجب المنزلي المحدد. يجب على الأستاذ بعد ذلك كتابة تقرير بالحادثة إلى رئيس القسم، الذي بدوره يرفعه إلى عميد الكلية. قد يرضى مجلس الكلية بعقوبة الأستاذ للطالب، أو يحيل القضية إلى لجنة التأديب الأكاديمي التي تقوم بدورها بإجراء التحقيقات اللازمة ورفع توصياتها إلى عميد الكلية، وفقًا للقوانين الداخلية التأديبية للطلاب. يحق للطالب التظلم لدى عميد الكلية خلال أسبوع من تاريخ إخطاره بالقرار.
  5. يجب على أستاذ المقرر أو المشرف على امتحان المقرر الذي اكتشف أن طالبًا ما غش أو حاول الغش في أي من الاختبارات التحريرية أن يمنح الطالب درجة صفر لهذا الاختبار. ويجب على الأستاذ أيضًا تقديم تقرير يتضمن توصيته إلى رئيس القسم الذي يتولى تدريس المقرر. وبناءً على حكمه في كل حالة معينة، يجوز لأستاذ المقرر اتخاذ مزيد من الإجراءات، مثل منح الطالب تقدير راسب (هـ) (F) في ذلك المقرر الدراسي. ويرفع رئيس القسم تقريره عن الحالة إلى عميد الكلية. ويجوز لمجلس الكلية أن يرضى بعقوبة الأستاذ للطالب، أو يحيل الحالة إلى لجنة التأديب الأكاديمي التي تقوم بدورها بإجراء التحقيقات اللازمة ورفع توصيتها إلى رئيس الجامعة، وفقًا للقوانين الداخلية التأديبية للطلاب.

المادة التاسعة والثلاثون

يجوز لمجلس الكلية الذي يتولى تدريس المقرر الموافقة على إعادة تصحيح أوراق الإجابة في غضون فترة لا تتجاوز بداية اختبارات الفصل الدراسي التالي.

القواعد التنفيذية للمادة التاسعة والثلاثين

يحق لأي طالب يشعر أنه حصل على تقدير غير عادل في أي مقرر أن يناقش الأمر على الفور مع أستاذ المقرر. إذا لم يصل الطالب مع أستاذه إلى حل يرضي الطرفين، يجوز للطالب تقديم استئناف رسمي إلى رئيس القسم الذي يتولى تدريس المقرر، ولكن في موعد لا يتجاوز نهاية الأسبوع الرابع من الفصل الدراسي التالي، ولرئيس القسم التأكد من أن الاستئناف مبرر بالرجوع إلى تقييم الأستاذ للطالب، بناءً على درجات الأعمال الفصلية ودرجات الاختبار النهائي للطالب، ويتخذ رئيس القسم الإجراء المناسب، إذا رأى ذلك ضروريًّا، عن طريق عرض استئناف الطالب على مجلس الكلية.

المادة الأربعون

يحدد مجلس الكلية بناءً على توصية مجلس القسم المختص مدة الاختبار التحريري النهائي التي يجب ألا تقل عن ساعة واحدة، ولا تزيد على ثلاث ساعات.

المادة الحادية والأربعون

يضع مجلس الكلية التنظيمات الخاصة بإجراءات الاختبارات النهائية، مع عدم الإخلال بالأحكام الواردة في المواد (31-40).